نهر بانياس الجولان

يعتبر نهر بانياس من أكثر الأماكن المقدسة منذ آلاف السنين، حيث يشتهر بمياهه الباردة التي تتدفق من نهر الجولان، وهناك أكثر من حضارة وديانات اعتبرت مدينة بانياس مكان مقدس لها، حيث يتم تصوير هذا المكان في الكتاب المقدس على أنه الصخرة، ويقصد بالصخرة الكنيسة التي سوف تبني عليها وذلك في العصور القديمة، وأيضا توالت عليها العديد من الحضارات الذين بنوا الكثير من المعابد الخاصة بكل حضارة، وبالرغم من أن الزلزال هدم العديد من الأضرحة والكهوف المثيرة التي تم بناؤها في عهد الحضارة اليونانية والتي كانت تطلق على هذا النبع إله المراعي، إلا أنه يمكنك رؤية بعض الأضرحة الصغيرة.

مدينة بانياس
بانياس أو ما يطلق عليها بانياس الساحل، وهي تعتبر مدينة ساحلية سورية، تطُل على البحر الأبيض المتوسط، فهي مدينة تابعة لمحافظة طرطوس، حيث يبلغ عدد سكانها ما يقارب 50 ألف نسمة، وتتميز بأنها من أكثر الدول السورية التي تحتوي على العديد من الديانات المختلفة فنري مسلمين سنة وعلوية، ومسيحين، يمر عبر المدينة نهر بانياس وهو أحد فروع نهر السن.

ويوجد بها العديد من المواقع الأثرية المختلفة التي تحكي لنا العديد من القصص التاريخية والحضارية، والعقود القديمة التي مرت بها هذه المدينة، حيث يعتبر هذا الساحل له أهمية اقتصادية كبيرة في استقبال الكثير من السفن التجارية، وأيضا لا ننسى أنها من أهم محطات توليد الكهرباء بسوريا ومصفاة للنفط، ولكن بالرغم من ذلك إلا أنها تحتوي على تلوث مائي وهوائي كبير.

هناك أيضا العديد من السجلات التاريخية التي تتحدث عن وجود أثار هامة وفريدة من نوعها في مدينة بانياس، والتي تؤكد أنها تعود إلى ما قبل التاريخ، ففي العصور الوسطى تم بناء قلعة المرقب، وهي القلعة التي دارت من حولها العديد من المعارك التاريخية بين المسلمين والصليبيين وذلك بهدف السيطرة عليها ولكن هذه القلعة سقطت في الحملة الصليبية الأولى، وقام المسلمين باستعادة القلعة في عام 1285م، علي يد السلطان قلاوون، والتي شهدت العديد من التوسعات الكبيرة في العصور الحديثة المختلفة، والتي يعتبر معظمها تهدم بسبب الثورة السورية، وتعيش المدينة إلى الآن في طوق أمني شديد، بسبب الكثير من الأحداث التي شهدتها مؤخرًا.[1]

تاريخ مدينة بانياس
بانياس أو قيصرية فيليبي، كانت فيما سبق مدينة يونانية رومانية مميزة تم بناء العديد من المباني والمعابد والأضرحة بالقرب من ينبوع المياه الخاص بنهر بانياس، وهو أحد مصادر نهر السن، على سفح جبل حرمون، حيث تعتبر محمية طبيعية رومانية، احتوت على العديد من الأماكن المقدسة والساحات والمعابد، وذلك بالقرب من الكهف المقدس لعمود الإله اليوناني الروماني، والذي كان يقع في المدينة القديمة، والتي كان يطلق عليها اسم ” بان ” في جنوب الينابيع، حيث يسمى المكان بانيوم، وتم بناؤه في قمة الجبل الذي يقع على ارتفاع هائل وكبير، يتم فتح الكهف المظلم من كلا جانبيه أو من تحته أو أسفله.

نهر بانياس الجولان
هو من أجمل الأنهار التي تنبع من جانب بلدة بانياس السورية والتي تقع في الجزء الغربي لهضبة الجولان، وذلك يتم من خلال جرف جبلي تحت كهف كلسي القديم، وهو أحد سفوح جبل الشيخ، الذي يقع على ارتفاع 914 مترًا عن سطح البحر من بداية قاعدة الجبل، وأيضا على مسافة 19 كيلومتر من الجولة، وتتدفق المياه القادمة إلى نهر بانياس من وادي السعار ووادي خشبة ووادي العسل حيث يبلغ طوله 9 كيلو مترات، حيث يزود النهر بحوالي 157 مليون متر مكعب والذي تأتيه من المياه المتجمعة من المساحة فيتم تقديرها بـ 175 كيلومترا مربعا، ويحتوي النهر على العديد من الفروع الهامة والتي منها : وادي العسل، وادي خشابي، وادي زاري.

موقع نهر بانياس الجولان
يقع نهر بانياس في مدينة بانياس وهي من أوسع مناطق محافظة طرطوس، والتي يبلغ مساحتها ما يقارب 720 كم2، وتشتهر هذه المنطقة بوجود العديد من المرتفعات الجبلية من الجهة الشمالية الشرقية والتي تحتوي على جبل فتاح الأروع والذي يبلغ ارتفاعه 1293 م2، وهي من أغني المناطق التي تتواجد بها الثروة الحراجية و الغابية، ويأتي من بعدها منطقة الشيخ بدر والتي تشتهر بوجود العديد من الغابات والأشجار المتوسطة والتي يطلق عليها السنديان والمالكي والغار و الخرنوب.

يضيق نهر بانياس نهر السن ليصل إلى حوالي 2 كم2، حيث يمكنك أن تري العديد من ظلال التلال البركانية والجبال، والتي تصل إلى الساحل الغربي للقلعة، حيث يعتبر نهر بانياس هو حلقة وصل بين العديد من المدن التي تلتقي على ساحله السوري ومنهم اللاذقية وطرطوس من خلال الطريق الدولي، أما من خلال المحافظات الداخلية تتم من خلال طريق القدموس مصياف، والتي تقع على السفوح الغربية لجبال اللاذقية وشرق محافظة حماه، وأيضا محافظة اللاذقية من الناحية الجنوبية الخاصة بمنطقة الشيخ بدر ومن ناحية غرب البحر الأبيض المتوسط.[2]

أسماء ضيع بانياس
ناحية قرى مركز المنطقة
ناحية الروضة
ناحية العنازة
ناحية القدموس
ناحية تالين
ناحية الطواحين
ناحية حمام واصل
وأيضا هناك ناحية القدموس والعنازة وهم من أقدم نواحي التي تشترك مع بانياس، كما أن هناك مركز ناحية إدارية يطلق عليه بانياس أيضا، وهو يضم ما يقارب من 35 قرية و46 مزرعة، ويقدم نهر السن الحد المائي الفاصل الإداري بين محافظتي الساحل السوري اللاذقية وطرطوس، من خلال منطقتي جبلة وبانياس ويعتبر من أصغر نهر سوري حيث يصل طوله إلى ما يقارب 6كم، ولكن نهر حريصون أو نهر الصرامطة يعتبر الحدود الإدارية بين المحافظتين، حيث ينتهي شمالي بانياس باسم نهر الجويبات والذي يصل طوله إلى ما يقارب من 23 كم2، وبالرغم من كل ذل إلا أنه يقع على خليج صغير على ساحل يخص البحر الأبيض المتوسط،والذي يخترقه نهر بانياس أو نهر رأس النبع وهو النبع الذي تتدفق فيه المياه من الجبال وإلى داخل الغابات الساحلية.

السياحة في بانياس
مدينة بانياس تعتبر من المدن الساحلية السورية رائعة الجمال وذلك بسبب وجود العديد من الجبال الرائعة والمرتفعات الهائلة التي تطل على بحر بانياس، وفي المدينة كورنيش الجميلة التي تضم العديد من المطاعم والمقاهي والمنتزهات الطبيعية، فإذا اتجهت ناحية الشرق سوف تجد العديد من الجبال والغابات الكثيرة والطبيعية التي تتمتع بمناظر رائعة الجمال ومميزة، حيث تجد المصايف التي تختفي وسط الأشجار والينابيع في مختلف المناطق الجبالية من نهر بانياس، والتي يطلق عليها رس النبع، وأيضا نهر حريصون ونهر السن، وأيضا المناطق الأثرية التابعة للمواقع الأثرية السورية والقلاع والأضرحة مثل قلعة المرقب وقلعة القدموس وقلعة الخوابي، والعديد من المواقع الأخرى المختلفة المتميزة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *